منتديات موظفي المصالح الاقتصادية


منتديات موظفي المصالح الاقتصادية

يهتم بشؤون موظفي المصالح الاقتصادية لقطاع التربية في الجزائر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نداء الى كافة زملاء ولاية سيدي بلعباس للحضور غدا الثلاثاء أمام الديرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ghazali
رقيب
رقيب


عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 10/04/2010

مُساهمةموضوع: نداء الى كافة زملاء ولاية سيدي بلعباس للحضور غدا الثلاثاء أمام الديرية   الإثنين 22 سبتمبر 2014, 21:28

دعوة عامة لموظفي المصالح الإقتصادية لولاية سيدي بلعباس بمختلف اسلاكهم قصد الحضور للوقفة الإحتجاجية المبرمجة غدا أمام مقر مديرية التربية لولاية س ب ع ابتداء من الساعة 10.00صباحا
حضوركم ضروري وأكيد إخواني الأفاضل أخواتي الفضليات قصد إثبات الذات ورفض الإقصاء والتهميش..ومساندة الإخوة في ربوع الوطن هذا القراركان بإجماع جميع اعضاء المجلس الوطني والأمناء العامون لولايات الوطن المنعقد اليوم الإثنين 22سبتمبر 2014 بالجزائر العاصمة
وذلك بسبب عدم استجابة الوزارة لمطالبنا المرفوعة منذ ديسمبر2002 ونحن الفئة الوحيدة التي
صبرت طيلة هذه المدة الى اليوم كما يرجع تاريخ سريان منحة الخبرة البيداغوجية منذ 1991
اسطوانة اعترافات الوزارة بشرعية مطالبنا واعترافها أيضا بالظلم والإجحاف المسلط علينا نسمعها دائما خلال جلسات اللقاءات والتفاوض عن طريق المحاضر أو شفويا أو تصريحا أمام البرلمان
لكن فوجئنا بأنها مجرد وعود وهمية تلقيناها أكثر من مرة وهي تنتهج سياسة الهروب الى الأمام
وربح الوقت وتمنينا ان تجد حلا لمطالبنا اليوم الإثنين في الجلسة التي جمعت بين الأمين العام للإتحادية الوطنية لعمال التربية والوزارة في جلسة سرية لم يحضر فيها ممثلينا الشرعيين من
زملائنا الذي يعرفون أسرار وخبايا مهنتنا ونرفض سياسة اقصاء الأمين العام لنقابتنا السيد بوباحة وحيد الممثل الشرعي لموظفي المصالح الإقتصادية لقطاع التربية التابعين للإتحاد العام للعمال الجزائرين وهو منتخب من قبل الجمعية العامة عن طريق الصندوق ولديه محضر تنصب موقع من طرف المركزية النقابية للعلم أنه لايمكن للمسؤول الأول للفيدرالية أن يتهرب من مطالب القاعدة العمالية ولا يحضر اللقاء السابق مع زملائنا للدفاع عن حقوقنا لدى الوزارة وقد انكشف أمره لما
صرح السيد مستشار الوزارة بأن الإتحادية التابعة إ ع ع ج رفضت الحضور بحجة أنها غير معنية
ولا يهمها قضية المقتصدين الشيء الذي استنكره جميع موظفي المصالح الإقتصادية عبر الوطن
مما زاد من حدة غضبهم وسخطهم عليه الشيء الذي يدفعهم الى الإستقالة الجماعية من إع ع ج
والإنضمام الى نقابة وفية مستقلة تخدم مصلحة العمال ولا تخدم مصلحة الأشخاص ولا السياسة .
ولذا استخلصنا النتائج التالية :
1-عدم ارادة الوزارة لتوفير شروط العمل وتحسين ظروف مهنة المخاطر لكوننا أسلاك غير مرغوب فيها لأننا قبلنا المهام والتكليفات الإضافية والمتعبة يدون أي تعويضات منذ أكثر من 20ساعة
2-اكتشفنا أن الوزارة لا يخيفها ولا يهزها إلا احتجاجات الأساتذة والمعلمين لقوة عددهم فقط والدليل
انها استحدثت رتب جديدة للأساتذة وصنفتهم نفس تصنيف المدير رغم عددهم الهائل وبطريقة عشوائية مما خلقت اختلالات لم تشهدها الجزائر من قبل وهمشت الأسلاك الأخرى القليلة العدد
والتكلفة المالية رغم نفس المؤهل في غياب وجود معاهد تكوينية بكل ولاية .
3-المتصفح لأحكام الدستور الجزائري يعتقد بأنه في بلد الحقوق وضمان الحريات للمواطن لكنها مجرد كتابات دونت
على ورق وتطبيقها لازال يحلم به المواطن الجزائري في المنام فقط فقوانين الدولة تستغيث وتطلب النجدة من
ذوي العزيمة والإرادة القوية قصد تجسيدها على أرض الواقع وهذه خسارة لهذا البلد الذي ضحى من أجله أكثر من مليون شهيد رحمهم الله هذا البلد أصبح ملجأ للحركى والخونة المتشبعون بافكار الخارج الذين لا يريدون الخير لهذا البلد فهم يتكالبون على مناصب المسؤولية ومص اموال الخزينة العمومية وخدمة مصالحهم الشخصية فقط
ولذا نلاحظ استفحال ظاهرة الفساد المالي والإرهاب الإداري في بلادنا في أننا عانينا الإرهاب المسلح خلا ل العشرية
السوداء فنقول لهم اتركونا نعيش بكرامة وشرف في بلدنا العزيز واذهبوا انتم لتعيشوا في الدول التي تسافرون اليها
بدون انقطاع وتقضون فيها عطلكم الصيفية انتم وعائلاتكم والحمد لله أفتخر بأنني جزائري اكره المستعمرين
ووقفنا ضد بطش الإرهاب الهمجي سابقا وتحدينا التهديدات الكتابية التي تصلنا ولتي تعطينا مهلة لغلق الثانوية
أنذاك لكن لم تتوقف الدراسة ولم يتوقف المطعم الذي كان يقدم 650وجبة يوميا في منطقة ساخنة كانت تدعى
كابول أنذاك بحكم أنها معقلا لأمير الجماعات المسلحة ومكان مهنته المحاذية للثانوية ببلدية لمطار حيث كان الرعب
والخوف والذبح والقتل والخطف لا يفارق هذه البلدية ليلا وكان اهل المنطقة يسهمون الإرهاب بحكومة الليل
بسبب انعدام لفرقة الدرك الوطني ولا الشرطة ولا الحرس البلدي قبل 1995 وكنت أنا مراسلا صحفيا لجريدة
الجمهورية أنذاك وكتبت مقالا في صفحتين كاملتين حول تفاصيل مسلسل الأحداث الإرهابية ببلدية لمطار منذ
1993 الى غاية 1997 وهي آخر عملية وحشية ليلة عيد الفطر والتي راح ضحيتها 17 جنديا ونقيب
وهو المرحوم رشيد رحمهم الله وهذه النسخ ارسلناها الى السيد الوالي والسيد قائد القطاع العسكري ومدير التربية
ونسخة أخرى قدمناها الى الاخ عبد المجيد سلامنة مخرج حصة بلعباس الأمل الذي شاركته كدليل عن الأحداث .
لصالح مؤسسة التلفزة الجزائرية بساحة الشهداء .لقد تجاوزنا هذه المحن والسنوات المؤلمة ولم نحصد إلا مرضا مزمنا بسبب الآثار النفسية وامراض اخرى وربحنا بطاقة الشفاء لشراء الدواء مجانا فقط ونجانا الله تعالى
03 مرات من الموت واقتحم الإرهاب عمارتنا واغتالوا جاري ذبحا بعد صلاة التراويح وهو استاذ سوري المرحوم
فاروق الطنجي وكل يوم في الصباح نسمع بان هناك ضحايا جدد واليوم اصبحنا نعاني من بطش الإرهاب الإداري
فالشعب الجزائري كفاه أنه ذاق مرارة وجحيم الإرهاب المسلح فارحمونا يرحمكم الله .
متى يتم تطبيق بنود الدستور الجزائري بكل صدق ونزاهة ؟ فالمادة 34منه تنص على أن الدولة تضمن عدم
انتهاك حرمة الإنسان ويحضر أي عنف بدني او معنوي او أي مساس بالكرامة .
-المادة 35 تنص على أن القانون يعاقب على كل مخالفة مرتكبة ضد الحقوق والحريات ،وعلى كل ما يمس
سلامة الإنسان البدنية والمعنوية .
-المادة 56 تنص على ان الحق النقابي معترف به لجميع المواطنين .
المادة 57 تنص على أن الحق في الإضراب معترف به ويمارس في اطار القانون .
كما نذكر بان قانون ممارسة الحق النقابي يضمن الحماية لكافة النقابيين ويقر بأنه لايجوز بالتالي لأحد ان
يمارس أي تمييز ضد أحد العمال بسبب نشاطاته النقابية إبان التوظيف والأداء وتوزيع العمل كما يمنع صاحب
العمل ان يتعسف في استعمال هذا الحق أو عرقلة حرية ممارسته واقر عقوبات صارمة ضد كل مخالف .
كما نصت المادة 41 التي تامر بتسخير العمال فقد ذكرت بكل وضوح الهيئات التي فيها مناصب عمل ضرورية
لأمن الأشخاص والمنشآت والأملاك والذين يمارسون أنشطة لازمة لتمويل السكان وأن يكون التسخير لمهمة ضرورية لضمان الحد الأدنى للخدمة ولابد من تشخيص المهمة وهذه المادة لا تخص إطلاقا فئة فئتنا ولا منحة
3000دج لأنها مهمة كلفنا بها مجانا وتطوعا ويمكن تأجليها الى أشهر أخرى .
اما المادة 38 من القانون 90/02 تحدد ضمان الحد الادنى من الخدمة الإجبارية في مجالات محددة قانونا
منها طول فترة إجراء امتحانات التعليم الثانوي ذات الطابع الوطني ولم يذكر المشرع امتحانات الأطوار الأخرى
وجاء هذا بالقانون المتمم رقم 91/27 أما تنفيذ الميزانية وتسديد المنح وتسيير المطاعم وباقي الأعمال
الأخرى لا تدخل ضمن المجالات التي حددها المشرع الجزائري صراعة واينما هو تعسف وخرق للقوانين
بعد فشل المسؤول في وجود حل لمشاكل العمال ويعاقب عليها القانون في المادة 57 منه.
وللحديث بقية وسنذكر التفاصيل فيما بعد بتوفيق من الله لتنوير الراي العام .
الأخ ميلود غزالي مقتصد وإطار نقابي وكاتب صحفي سابقا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نداء الى كافة زملاء ولاية سيدي بلعباس للحضور غدا الثلاثاء أمام الديرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات موظفي المصالح الاقتصادية  :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: