منتديات موظفي المصالح الاقتصادية


منتديات موظفي المصالح الاقتصادية

يهتم بشؤون موظفي المصالح الاقتصادية لقطاع التربية في الجزائر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عـزالديـن
نقيب
نقيب


عدد المساهمات : 1232
تاريخ التسجيل : 02/09/2014

مُساهمةموضوع: هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي   الأحد 05 أكتوبر 2014, 19:59

عندما نرى واقعنا المرير. عندما نتأمل حالنا وما آل إليه أمرنا من ذل وهوان  مقارنة بين الأسلاك الأخرى..
عند ذلك يعترينا الألم وتعتصرنا الحسرة لوضعنا البائس.. فنحاول جاهدين للبحث لإعادة الإعتيار لسلكنا ..
المرحلة التي نعيشها الآن واقعا حيا ستكون بعد سنوات أخباراً تُروى في كتب التاريخِ ؛ فإما أن تكونَ لنا أو علينا.. إما أن نُذكَر في
صفحاتِ المجدِ والعزَّة، أو في مَزبلةِ الفشلِ وحَمأةِ التَرَدِّي العَفِنة المُنتنة!!
هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي، ولَعَلِّي بهذا كما قال"صخرٌ":
لعَمرِي لقد نبَّهتُ من كان غافــلاً *** وأَسمَعـتُ مـن كانت له أُذُنان
مواصلة الإضراب واجبة  على كل مقتصد شريف وحق مشروع  فمن خذلنا فليس منا ولن نسامحه أبدا
لاترقصوا على جراح الشرفاء  -- سوف ياتي اليوم الذي فيه يرقصون على جراحكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
saad0525
نقيب
نقيب


عدد المساهمات : 954
تاريخ التسجيل : 13/04/2011

مُساهمةموضوع: رد: هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي   الأحد 05 أكتوبر 2014, 20:08


نعم الراي وهو عين الصواب فالمطلوب عدم الياس والاستمرارفي الاظراب حتى نكون من من يكتب عنهم التاريخ وان يكون التاريخ لنا لا علينا مشكر اخي نبراس الغرب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هرمنا
لواء
لواء


عدد المساهمات : 2903
تاريخ التسجيل : 15/05/2011
العمر : 55

مُساهمةموضوع: رد: هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي   الأحد 05 أكتوبر 2014, 20:10

الأخلاق من حيث اللغة هي جمع (خُلُق)، وهي ما يصدر عن الإنسان من أفعال أو أقوال بصورة إرادية أو غير إرادية، وهي (أثقل ما يوضع في الميزان يوم القيامة) (أحمد) وهي تكتسب وتنمى، ولم تخل حضارة من الحضارات السابقة من الكلام عن الأخلاق، وعلاقتها بالإنسان، فالحضارة المصرية القديمة تحدثت عن الفضائل والأخلاق، وعن أهميتهما بالنسبة للفرد والمجتمع، وكذلك الحضارة الصينية واليونانية، ثم جاء الإسلام ليتمم هذا البناء الأخلاقى للإنسان، وقد كان صلى الله عليه وسلم قدوة عملية لنا في حسن خلقه وطيب سيرته، تمثل ذلك في أقواله وأفعاله، كيف لا وقد أرسله ربه رحمة للعالمين، كيف لا وقد وصفه الله بقوله: (وإنك لعلى خلق عظيم) [القلم:4] ووصفته زوجته أم المؤمين خديجة وهي أعرف الناس به فقالت: (إِنَّكَ لَتَصِلُ الرَّحِمَ، وَتَحْمِلُ الْكَلَّ، وَتَكْسِبُ الْمَعْدُومَ، وَتَقْرِي الضَّيْفَ، وَتُعِينُ عَلَى نَوَائِبِ الْحَقِّ) (البخاري) وكَانَ صلى الله عليه وسلم (أَحْسَنَ النَّاسِ وَأَشْجَعَ النَّاسِ وَأَجْوَدَ النَّاسِ) (البخاري) وكان يحب التواضع ويحث عليه ويقول: (مَا تَوَاضَعَ أَحَدٌ لِلَّهِ إِلا رَفَعَهُ اللَّهُ) (مسلم). ويقول: (وَإِنَّ اللَّهَ أَوْحَى إِلَيَّ أَنْ تَوَاضَعُوا حَتَّى لاَ يَفْخَرَ أَحَدٌ عَلَى أَحَد،ٍ وَلاَ يَبْغِي أَحَدٌ عَلَى أَحَدٍ) (مسلم).
ويأتي لفظ (الخلق) أو (الأخلاق) أو الصيغ التي تنبثق عنهما وصفاً لفكر الإنسان وسلوكه دون غيره من المخلوقات؛ لأن الإنسان هو المخلوق الوحيد الذى منحه الله طاقات متميزة من الإدراك والتفكير وحرية الإرادة، لذا جاء سلوكه مرتبطاً بفكره، ومتوافقاً مع ما يدين به من اعتقاد
 ولهذا ان الزملاء الغير مضربين لايملكون اى خلق .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب
فريق
فريق



عدد المساهمات : 9355
تاريخ التسجيل : 19/05/2011

مُساهمةموضوع: رد: هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي   الأحد 05 أكتوبر 2014, 20:29

نبـراس الغــرب كتب:
عندما نرى واقعنا المرير. عندما نتأمل حالنا وما آل إليه أمرنا من ذل وهوان  مقارنة بين الأسلاك الأخرى..
عند ذلك يعترينا الألم وتعتصرنا الحسرة لوضعنا البائس.. فنحاول جاهدين للبحث لإعادة الإعتيار لسلكنا ..
المرحلة التي نعيشها الآن واقعا حيا ستكون بعد سنوات أخباراً تُروى في كتب التاريخِ ؛ فإما أن تكونَ لنا أو علينا.. إما أن نُذكَر في
صفحاتِ المجدِ والعزَّة، أو في مَزبلةِ الفشلِ وحَمأةِ التَرَدِّي العَفِنة المُنتنة!!
هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي، ولَعَلِّي بهذا كما قال"صخرٌ":
لعَمرِي لقد نبَّهتُ من كان غافــلاً *** وأَسمَعـتُ مـن كانت له أُذُنان
مواصلة الإضراب واجبة  على كل مقتصد شريف وحق مشروع  فمن خذلنا فليس منا ولن نسامحه أبدا
لاترقصوا على جراح الشرفاء  -- سوف ياتي اليوم الذي فيه يرقصون على جراحكم


التغيير يكون بأنامل هذا السلك فقط
لا ننتظر من غيرنا تغيير واقعنا المؤلم


_________________

من لن يعتبر وجودي مكسبا له ، لن أعتبر غيابه خسارة لي
و من لا يقبل بي كحلا لعينيه ، فلن أقبل به نعلا لكعبي
وإن كان أنفه فوق النجوم ، فإن النجوم تحت قدمي
لست الأفضل ولكن لي أسلوبي
سأظل دائما أتقبل رأي الناقد و الحاسد : فالأول يصحح مساري ، والثاني يزيد إصراري
قـل ما شئت في مسبتي ، فسكوتي عن اللائم جوابي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هذه نصيحتي، وتلكم وصيتي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات موظفي المصالح الاقتصادية  :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: