منتديات موظفي المصالح الاقتصادية


منتديات موظفي المصالح الاقتصادية

يهتم بشؤون موظفي المصالح الاقتصادية لقطاع التربية في الجزائر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سلموا الأمورَ لبارئها، فللجزائرِ ربّ يحميها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عـزالديـن
نقيب
نقيب


عدد المساهمات : 1225
تاريخ التسجيل : 02/09/2014

مُساهمةموضوع: سلموا الأمورَ لبارئها، فللجزائرِ ربّ يحميها   الجمعة 17 أكتوبر 2014, 08:15

حدثنا أحد العارفينْ، بشؤون السارقينْ، و أحوال المفسدينْ، قال: في الجزائر مؤسّسة ْ، غرقت في النجاسة ْ، و أغرقتِ السّاسة، و أصحابَ السياسة، و من هم في الرئـاسة، اسمها "البقرة الحلوبْ"، الفسادُ فيها يجوبْ، و القيمُ فيها تذوبْ، يُسيّرها كل كذوبْ... فضائحها أزكمتِ الأنوفْ، وعجزت عن وصفها الحروفْ، لا مكان فيها للكفاءاتْ، عند إبرامِ الصفقاتْ، تتلقى الرشاوى و العمولات، بملايين الدولارات.
تديرها عصبة من اللصوصْ، قفزت على النصوصْ، و مارست كلّ الطقوس، من أجلِ أخذِ الفلوسْ. نهبت أموال الشعب، و خزّنتها في بنوكِ الغرب، تآمرت على البلادْ، و قطعت أرزاق العبادْ، ...
فقلنا: و أين دور الرقابة، وهل نحن في غابة؟ أليس هناك حسابْ، ثم جزاء وعقابْ؟ فقال: و متى كان القانونْ، يدين أصحاب البطون، و من يحمل جنسية "الكولون"، و يقيم في "الشيراطون"؟ و متى قامت العدالة، بمتابعةِ أصحابِ الجلالة، و من مارسوا العمالة، إلى حد الثمالة؟. القانونُ يحاسب الضعيفْ، و الشريف، و سارقَ الرغيف، و من ينامُ في الرصيف،... من ينادي بالمساواة، و بالتقسيم العادل للثروات.
فقلنا إن الخطبَ جللْ، فالأمر يدعو للوجلْ، و لا بد من تحركٍ على عجلْ. فقال: كيف؟ و قد فقدنا كلّ أملْ، في تحطيمِ الصنم، و استئصال الورم. فقلنا: لا ضير من المحاولة، فبنيانُ الفسادِ تطاولَ.. و لا بد من المعاونة، لكسرِ أنفِ الخونة. فقال: لا طاقة لكم بهم، ولا داعي لقتالهمْ، فالقانون في صفهم... هذا و سلموا الأمورَ لباريها، فللجزائرِ ربّ يحميها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kaderz
عريف
عريف


عدد المساهمات : 96
تاريخ التسجيل : 17/05/2010
العمر : 44

مُساهمةموضوع: رد: سلموا الأمورَ لبارئها، فللجزائرِ ربّ يحميها   الجمعة 17 أكتوبر 2014, 08:27

لكن الصامت على الحق شيطان أخرص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عـزالديـن
نقيب
نقيب


عدد المساهمات : 1225
تاريخ التسجيل : 02/09/2014

مُساهمةموضوع: رد: سلموا الأمورَ لبارئها، فللجزائرِ ربّ يحميها   الجمعة 17 أكتوبر 2014, 08:51

أعني بذلك نوكل عليهـم ربي على النهب والسلب في اموال الشعـــــــب لأنه أكلتــه الذئــاب المفترســـة ..... فهمــت صديقي
نحن نضالنـــا وإضرابنــا مستمــران .............

_________________

نسيـم الشـوق يلَهُـو فِي الحنايــا   ***   وحـب البـذل مِن خيـر السجايـا
تجمـل بالعطـاء تعـش كريمــــا    ***    وتلقـى السعـد فِي دنيـا البرايــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سلموا الأمورَ لبارئها، فللجزائرِ ربّ يحميها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات موظفي المصالح الاقتصادية  :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: