منتديات موظفي المصالح الاقتصادية


منتديات موظفي المصالح الاقتصادية

يهتم بشؤون موظفي المصالح الاقتصادية لقطاع التربية في الجزائر
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من قصص الزهد والتقوى والورع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأصمعي
رقيب
رقيب
avatar

عدد المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 14/10/2014

مُساهمةموضوع: من قصص الزهد والتقوى والورع   الثلاثاء 18 يوليو 2017, 21:41


اخلاص امير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه
احضر بين يدي عمر رجل سكران فأمر الفاروق ان يحد اي يطبق عليه حد شرب الخمر فشتمه ذلك السكران فرجع عمر عن ضربه فقيل له لم تركته يا امير المؤمنين حين شتمك ؟؟؟؟
فقال : انه لما شتمني غضبت فلو ضربته لكان ذلك لغضبي لا لربي ...
( بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فاذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون ) الانبياء ايه18.
الحجاج بن يوسف الثقفي يجادل فتى العقيدة

كان الحجاج جالسا بين الحاشية فدخل عليهم صبي فلما دخل لم يعبأ به الحجاج وبعد فترة التفت الحجاج ورأى ذلك الصبي فقال له : يا فتى احفظت القرآن ؟؟؟ فقال الغلام : او خفت عليه من الضياع حتى احفظه وقد حفظه الله تعالى !!! قال الحجاج : افجمعت القرآن ؟؟؟ قال الغلام : او كان مفرقا حتى اجمعه ! قال الحجاج : افأحكمت القرآن ؟؟؟ قال الغلام : اليس الله انزله محكما. قال الحجاج : استظهرت القرآن ؟؟ فقال الغلام : معاذ الله ان اجعل القرآن وراء ظهري !!!فقال الحجاج وقد ثار غضبا : ويلك قاتلك الله ماذا اقول ؟ قال الغلام : الويل لك ولقومك قل : اوعيت القرآن في صدرك . فقال الحجاج : اقرأ شيئا من القرآن فاستفتح الغلام : بسم الله الرحمن الرحيم " اذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس ( يخرجون ) من دين الله افواجا .... فقال الحجاج : ويحك انهم يدخلون : فرد عليه الغلام : كانوا يدخلون اما اليوم صاروا يخرجون فقال الحجاج : ولماذا ؟؟؟ قال الغلام : لسوء فعلك بهم فقال الحجاج : ويلك يا غلام هل تعرف من تخاطب ؟؟ قال الغلام : نعم شيطان ثقيف الحجاج . فقال الحجاج : من رباك ؟؟؟ قال الغلام : الذي زرعني فقال الحجاج فمن امك ؟؟؟ فقال الغلام : التي ولدتني قال الحجاج : فأين ولدت ؟ فقال الغلام : في بعض الفلوات ... قال الحجاج أمجنون انت فأعالجك ؟ قال لو كنت مجنونا لما وصلت اليك ووقفت بين يديك فقال الحجاج : فما تقول في امير المؤمنين عبد الملك بن مروان ؟ قال الغلام : فاسق فاجر قال الحجاج : ويحك لما استحق اللعنة امير المؤمنين ؟ قال الغلام : اخطأ خطيئة ملات ما بين السماء والارض . قال الحجاج : وما هي ؟ قال الغلام : استعماله اياك على رعيته تستبيح اموالهم وتستحل دماءهم فالتفت الحجاج الى جلسائه وقال ما تشيرون علي في هذا الغلام ؟؟؟
قالوا : اسفك دمه فقد خلع الطاعة وفارق الجماعة فقال الغلام : يا حجاج جلساء اخيك فرعون خير من جلسائك حيث قالوا لفرعون من موسى واخاه " ارجه واخاه " وهؤلاء يأمرون بقتلي .. فقال الحجاج : هذب الفاظك وقصر من لسانك فاني أخاف عليك القتل وقد أمرت لك بأربعة آلاف درهم فقال الغلام : لا حاجة لي بها بيض الله وجهك واعلى كعبك فالتفت الحجاج الى جلسائه وقال هل علمتم ما اراده بقوله السابق ؟؟؟ قالوا : امير المؤمنين اعلم فقال الحجاج : اراد بقوله بيض الله وجهك : البرص والعمى وبقوله اعلى كعبك التعليق والصلب ثم التفت الى الغلام وقال له : ما تقول فيما قلت . قال الغلام : قاتلك الله ما افهمك فامتزج الحجاج غضبا فأمر بقتله فقال احد الحاضرين هبه لي يا امير المؤمنين ... قال هو لك لا بارك الله لك فيه وبعد فترة امر الحجاج بدس السم لهذا الفتى فقتل مسموما....
ملك في زي مسكين
سئل بعض التابعين : هل رايت ابا بكر ؟؟؟ قال : نعم رأيت ملكا في زي مسكين .... رضي الله عنهم اجمعين .
كان احد الصالحين قد اعتاد ان يقرأ كل يوم عشرة اجزاء من القرآن الكريم وذات يوم كان يقرأ في سورة ياسين حتى اذا وصل الى قوله تعالى ( اني اذا لفي ضلال مبين ) ايه 24 صعدت روحه الى السماء فتعجب اصحابه ومن حوله وقالوا: كان رجلا صالحا فكيف يختم له بهذه الاية ؟!!!
فرآه احد الصالحين في منامه بعد دفنه فقال له يا فلان : انك قد ختم لك بقوله تعالى : اني اذا لفي ضلال مبين ". فكيف حالك اليوم مع الله ؟؟؟؟ فقال : لما دفنتموني وتركتموني جاءني الملكان وسألاني وقالا لي من ربك ؟؟؟ فاكملت لهم القرآة فقلت لهما ( اني امنت بربكم فاسمعون ) سورة ياسين ايه 25.....
الامام مالك بن انس و ملك الموت
راى الامام مالك بن انس ملك الموت ذات ليلة في المنام فسأله سؤالا وقال له : يا ملك الموت كم بقي من عمري ؟؟؟ فأشار له ملك الموت باصابعه الخمس وسأله الامام سؤالا ثانيا عن هذه الخمس كم تكون اخمس سنوات ؟ ام خمس شهور ؟ ام خمس ايام ؟ لكن ملك الموت لم يجب عن هذا السؤال واستيقظ الامام مالك من نومه فزعا قلقا ماذا تكون هذه الخمسة وذهب الى الامام ابن سيرين عالم الرؤيا والتأويل وسأله عن معنى الخمس وأجاب ابن سيرين قائلا : " انما يريد ملك الموت ان يقول لك ان سؤالك من بين خمس امور لا يعلمهن الا الله ( ان الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الارحام وما تدري نفس ماذا تكسب غدا وما تدري نفس بأي ارض تموت ان الله عليم خبير " ) سورة لقمان ايه 34



طاعة الزوج
يروى ان ابنة جاءت لزيارة ابيها فنزل في ذلك اليوم مطرا غزيرا فقال الاب : يا بنيتي الليلة نامي عندنا فالوقت شديد المطر فقالت البنت : لم يأذن لي زوجي في المبيت وانما اذن لي في الزيارة فقط فعلم الاب ان الذي قالته هو الواجب وان امتناعها عن اجابته في المبيت هو الصواب فقال لها اذا سيري في حفظ الله وستره فمضت الى زوجها ومنزله بعيد فأدركته والمطر يضرب بشدة ولم تقطر لها قطرة واحدة من المطر ولم تقع على ثيابها جزاء من الله على حسن فعلها ... سبحان الله العظيم ( اين نساء اليوم من هذا كله ؟؟؟؟...)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القول الفصل
نقيب
نقيب


عدد المساهمات : 938
تاريخ التسجيل : 03/10/2016

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الزهد والتقوى والورع   الأربعاء 19 يوليو 2017, 16:04

مساهمة طيبة وقصص رائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عـزالدين
عقيد
عقيد
avatar

عدد المساهمات : 1977
تاريخ التسجيل : 02/09/2014

مُساهمةموضوع: رد: من قصص الزهد والتقوى والورع   الخميس 20 يوليو 2017, 08:33

بارك الله فيك

_________________

نسيـم الشـوق يلَهُـو فِي الحنايــا   ***   وحـب البـذل مِن خيـر السجايـا
تجمـل بالعطـاء تعـش كريمــــا    ***    وتلقـى السعـد فِي دنيـا البرايــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من قصص الزهد والتقوى والورع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات موظفي المصالح الاقتصادية  :: منتديات الدين الإسلامي الحنيف :: القسم الاسلامي العام-
انتقل الى: